المحللين

الفرق بين المملكة المتحدة وبريطانيا العظمى والجزر البريطانية

list سبتمبر ١٠, ٢٠١٤ | Views 2636

 

الخلط بين المملكة المتحدة مع بريطانيا العظمى أو الجزر البريطانية هي واحدة من الأخطاء الشائعة عند الحديث عن الجغرافيا في هذه البلد من قبل الناس وخاصة الغير بريطانيينو مع كثرة الكلام هذه الأيام عن تصويت أسكتلنده على مشروع الأستقلال ، وهذا خطأ كبير في التعريف الجغرافي لهذه البلد

لذا يجب محو هذا التعريف الخاطئ عند الناس

1-      المملكة المتحدة

هي المملكة المتحدة التي تتضمن كلاً من بريطانيا العظمى وأيرلندا الشمالية وذلك نتيجة الإتحاد السياسي بين إنجلترا و ويلز و اسكتلندا و أيرلندا الشمالية ، فالمملكة المتحدة هي دولة ذات سيادة مستلقة و تتكون منها دويلات صغيرة، وخلال الفنرة ما بين  1801 م حتى 1922 م كانت المملكة المتحدة تضم أيرلندا أيضاً التي هي جمهورية أيرلندا حالياً .

أما جزر القنال (جيرسى وجيرنسى وسارك)و جزيرة مان في البحر الأيرلندي ليست من أجزاء المملكة المتحدة ولكن هي تتبع التاج البريطاني فهي جزء من الجزر البريطانية .

2-      بريطانيا العظمى

هي إسم لكلاً من إنجلترا و أسكتلندا وويلز و الجزر المرتبطة بهم ولكنها لا تشمل أيرلندا الشمالية ، وبالتالي ليس من المعقول القول أن بريطانيا العظمى هي المملكة المتحدة ، وعادة ما نسمع هذا الشئ الخطأ كثيراً .

وفنياً إذا قولنا بريطانيا فقط بدون العظمي فهي الأن تشير إلى إنجلترا وويلز . ومن هنا جاءت التسمية المملكة المتحدة لبريطانيا العظمى ( إنجلترا و اسكتلندا و ويلز ) و أيرلندا الشمالية .

3-      الجزر البريطانية

وهذا ما هو إلا تعريف جغرافي فقط يشير إلى جزر بريطانيا العظمى و أيرلندا ــ بما في ذلك جمهورية أيرلندا و حوالي 5000 جزيرة صغيرة متناثرة على سواحلها .

الجدير بالذكر أن هذا لا يشير للجنسية وإنما فقط من النواحي الجغرافية فقط ، فجمهورية أيرلندا هي جزء من الجزر البريطانية و شعبها ليس بريطانيين وهذا شئ مهم جداً.

نأمل أن يكون قد أوفيناكم بالمعلومات وتوضيح الإختلاف الكامل بين المملكة المتحدة وبريطانيا العظمى و الجزر البريطانية ، لأنه من المهم جداً إستخدام الأسم الصحيح في الوقت المناسب وعدم الخلط بينهم .

إشعار هام:

وجهات النظر والآراء الواردة هنا تعبر عن آراء كاتبيها / المشاركين ولا تعكس بالضرورة وجهات نظر أسواق اليوم أو أي شخص يعمل بإسمها ولايتحمل مسؤولية المعلومات الواردة فيها. المحتوى المنشور هنا تم تحريره ليتوافق مع سياسات وأحكام وشروط أسواق اليوم . الآراء والتحليلات ليست ضمانا للقيام بعملية إستثمار أو تداول حالياً أو فى المستقبل وينبغى عدم الإعتماد عليها وحدها فقط في عقد اى صفقة. كل إستثمار مهما كان جذاباً ومغرياً فهو يحتوى على مخاطر ويجب على المستثمر ان يقوم بالبحوث الخاصة بهذا الإستثمار وأن يكون مدركاً للمخاطر عند إتخاذ قرار الإستثمار أو التداول. أسواق اليوم لا تتحمل أية مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات الوارده على موقع أسواق أليوم.