تاريخ نشر: Aug 03, 2014
مصدر: الوطن

الأخبار

Email this story Print this page zoomin zoomout

البنوك التجارية تركز على تنويع إيراداتها وتتطلع إلى تمويل المشروعات الكبرى بالسلطنة

الاندماج المقترح لبنكي صحار وظفار يؤدي لتشكيل أكبر بنك محلي من حيث رأس المال والأصول

ـ بنك مسقط الأكبر في السلطنة برأسمال يتجاوز 218 مليون ريال وأصول تناهز 9.5 مليار ريال

مسقط ـ العمانية: قالت البنوك التجارية العمانية المدرجة بسوق مسقط للأوراق المالية انها تسعى الى تنويع إيراداتها وتحسين خدماتها في مواجهة المنافسة المتزايدة التي يشهدها القطاع المصرفي، مشيرة إلى أنها اتخذت خلال العام الجاري العديد من المبادرات في هذا الاتجاه وبما ينعكس على تطلعاتها لتمويل المشروعات الكبرى بالسلطنة.

وأكد بنك صحار أن الهدف من الاندماج المقترح مع بنك ظفار هو إيجاد “كيان مصرفي أكبر وأقوى من البنكين الحاليين، مع الاستمرار في وتيرة النمو التصاعدية وبما يعزز من القدرة التنافسية للكيان الجديد لتلبية الاحتياجات التنموية المستقبلية التي تعتمد على تمويل المشروعات الضخمة وتوسيع نطاق الخدمات المصرفية وتنويعها مع المحافظة على مصالح المساهمين والزبائن والموظفين”.

ويبلغ رأسمال بنك صحار 114.4 مليون ريال عماني فيما يبلغ رأسمال بنك ظفار 134.3 مليون ريال عماني وسوف يؤدي اندماجهما المقترح الى تشكيل أكبر بنك محلي من حيث رأس المال عند نحو 250 مليون ريال عماني وثاني أكبر بنك من حيث الأصول التي قد تصل مجتمعة الى حوالي 4.8 مليار ريال عماني، وفي الوقت الراهن فإن بنك مسقط يعد أكبر بنك في السلطنة برأسمال يتجاوز 218 مليون ريال عماني وأصول تناهز 9.5 مليار ريال عماني.

وقالت البنوك التجارية إنها تمكنت خلال النصف الأول من العام الجاري من بناء قاعدة جيدة من الزبائن من الأفراد والشركات وتنويع محافظها مع التركيز على قطاع الشركات والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة.

وأظهرت البيانات الإحصائية التي أعدتها وكالة الأنباء العمانية نموا متفاوتا في المؤشرات المالية للبنوك التجارية الثمانية المدرجة بسوق مسقط للأوراق المالية، فقد ارتفعت الأرباح الصافية في النصف الأول من العام الجاري إلى حوالي 160 مليون ريال عماني مقابل 147 مليون ريال عماني في الفترة المماثلة من العام الماضي، فيما صعدت الأصول بنهاية يونيو الماضي الى 19 مليار ريال عماني مقابل 16.5 مليار ريال عماني بنهاية يونيو من العام الماضي، وارتفعت رؤوس الأموال من 683.4 مليون ريال عماني الى 718.4 مليون ريال عماني.

وأكدت البنوك في تقاريرها المرحلية أنها بذلت العديد من الجهود للمحافظة على مكانتها التنافسية، وقال بنك مسقط الذي سجل أعلى الأرباح عند 86.3 مليون ريال عماني انه قام خلال النصف الأول من العام الجاري بافتتاح ثلاثة فروع إضافية تقدم خدمات مصرفية حصرية للشركات في مختلف محافظات السلطنة، مشيرا إلى أنه يعتزم تعزيز موقعه الريادي في القطاع المصرفي مدفوعا بالرؤية التي وضعها لنفسه وهي “بإمكاننا تقديم المزيد”، والتي تعكس استراتيجيته للمرحلة المقبلة.

في حين قال البنك الوطني العماني الذي يعدّ ثاني أكبر بنك من حيث الأصول البالغة 3.5 مليار ريال عماني ان استراتيجية النمو التي ينتهجها تقوم على أربع ركائز رئيسية هي: إيلاء الأولوية القصوى للزبائن، وتوفير بيئة عمل نموذجية للموظفين، وتحقيق عائدات قوية ومستدامة للمساهمين، بالاضافة الى الاستثمار في المبادرات الاجتماعية البنّاءة التي تترك آثارا إيجابية مهمة تستفيد منها مختلف شرائح المجتمع.

وقال بنك اتش اس بي سي عمان الذي يعتبر ثاني أكبر بنك من حيث رأس المال البالغ 200 مليون ريال عماني انه شهد نموا قويا في الميزانية العمومية مع زيادة ملحوظة في القروض الممنوحة للزبائن من خلال صفقات كبيرة جديدة مع الزبائن الرئيسيين مثل شركة النفط العمانية للمصافي والصناعات البترولية أوربك التي أدارها البنك.

من جهته قال بنك ظفار انه استطاع تحقيق نسب نمو جيدة في جميع المؤشرات المالية، فقد ارتفع إجمالي أصول البنك بنهاية يونيو الماضي الى 2.8 مليار ريال عماني مقابل 2.3 مليار ريال عماني قبل عام، فيما نمت قروض الزبائن بنسبة 21% لتصل الى 2.1 مليار ريال عماني، موضحا ان النمو في القروض كان مدعوما بنمو مماثل في ودائع الزبائن بنسبة 25.8% لتصل الى حوالي 2.2 مليار ريال عماني.

وقال البنك الأهلي إنه “نجح في تدشين العديد من المنتجات المبتكرة بما يعزز مكانته ويدعم مسيرة التنمية الشامة التي تشهدها البلاد”، مشيرا الى انه “قام بوضع سياسات وإجراءات قوية لإدارة المخاطر بما يمكنه من مواصلة نموه بشكل حذر والتركيز على جودة الأصول دون أن يؤثر ذلك على قدرة البنك على توسيع أهدافه وخدمة زبائنه”.

وجاءت النتائج القوية التي حققتها البنوك التجارية في النصف الأول من العام الجاري مدعومة بتوجه الحكومة لزيادة الإنفاق والإعلان عن مشروعات جديدة وتوفير المزيد من فرص العمل أمام الشباب سواء في القطاع الحكومي أو القطاع الخاص أو في مجال المشروعات الصغيرة والمتوسطة، بالاضافة الى ازدياد فرص التمويل أمام البنوك المحلية لتمويل العديد من المشروعات للقطاعين العام والخاص.

© حقوق الطبع والنسخ - الوطن
comments powered by Disqus

مؤشرات الشرق الأوسط

مؤشر الأخير التغير %التغير
TASI 7,155.20 +48.98 0.69%
ADI 4,355.83 +54.80 1.27%
DFMGI 3,452.41 +44.66 1.31%
QE 9,977.76 +45.42 0.46%
KSE 5,564.73 +18.56 0.33%
MSM30... 5,654.740 +37.990 0.68%
ASE... 2,165.73 -0.14 -0.01%

آخر تحليلات المحللين  >>

أو
الشركة سعر آراء
الشركة 85.00 حياد
شركة اسمنت 9.70 زيادة المراكز
شركة اسمنت 25.90 زيادة المراكز
شركة اسمنت 33.50 زيادة المراكز
الشركة الوطنية 45.22 زيادة المراكز

أسواق اليوم روابط سريعة

×

لتصلك آخر مستجدات أسواق الأسهم الخليجية والعالمية على بريدك الإلكتروني