تاريخ نشر: Oct 01, 2014
مصدر: القبس

الأخبار

Email this story Print this page zoomin zoomout

الكويت الأولى عالمياً في استنزاف الموارد

رزان عدنان

احتلت الكويت المركز الاول عالمياً في ما يعرف بمؤشر «الكوكب الحي» الصادر عن صندوق أممي لصون الطبيعة ومواردها.. هذه المرتبة الاولى سلبية إذا علمنا أن الكويت أتت في 2014 في الصدارة العالمية من حيث استنزاف الموارد، سواء الطاقة والنفط والغاز والماء والغذاء والصيد وخلافها من الموارد الطبيعية التي يأخذها المؤشر في الحسبان لناحية امكان تجددها أم لا قياساً بمعدلات استهلاكها.

ويقيس المؤشر ما يسمى بـ «البصمة البيئية» لاستهلاك الفرد من الموارد الناضبة او غير الناضبة، المتجددة وغير المتجددة..

وعلى الصعيد العام، يقول المؤشر إن الإفراط في الاستهلاك يشكل خطراً استنزافياً للموارد مقارنة بعدد السكان، فإذا أخذنا النسبة الأعلى من الاستنزاف فإننا قريباً سنحتاج إلى موارد كوكب آخر غير كوكبنا، كما أن الضغط على الطبيعة يضرب التنوع البيولوجي ويضر بمستقبل الحياة على الأرض.

أظهر مؤشر الكوكب الحي لعام 2014 الذي يصدره الصندوق العالمي لصون الطبيعة أن الكويت تحتل المرتبة الأولى عالمياً في البصمة البيئية لكل فرد، وبذلك تتجاوز قطر والإمارات في التقرير الأخير.

ويقصد الصندوق العالمي بالبصمة البيئية استهلاك الفرد من الموارد الطبيعية، ويقيس مؤشر البصمة البيئية استهلاك الدولة لكل فرد من الموارد الطبيعية؛ كالطاقة والنفط والغاز والغذاء والصيد والمياه وثروات الطبيعة الاخرى، مع عدم الاعتماد على الموارد المتجددة، وبالتالي يصبح الاستهلاك استنزافاً خطراً للموارد.

ويشير هذا التصنيف إلى أن هناك استهلاكا عاليا (استنزاف) للموارد الطبيعية مقارنة بعدد السكان. كما تظهر البصمة البيئية الكلية للبشرية أن الاستهلاك العالمي للموارد الطبيعية يتطلب أكثر من كوكب واحد للتمكن من المحافظة على هذا الاتجاه. كما أن البصمة البيئية مؤشر رجعي يستند إلى بيانات مسبقة، حيث تستخدم شبكة البصمة العالمية البيانات من الوكالات الدولية لحساب البصمة البيئية للدول، وتنشر هذه السجلات في تقرير الكوكب الحي كل عامين.

جدير ذكره أن قطر كانت تحتل المرتبة الأولى عالميا في البصمة البيئية في التقرير السابق.

في غضون ذلك، تظهر المؤشرات الواردة في تقرير الكوكب الحي 2014 انخفاضاً عالمياً في التنوع البيولوجي بلغت نسبته 50 في المائة خلال العقود الأربعة الماضية، وذلك نتيجة للضغوط المتزايدة على النظم الطبيعية. ويشير التقرير أيضاً إلى أن أنماط الاستهلاك العالمي السائدة تتطلب نصف كرة أرضية إضافية إلى ما يقدمه كوكبنا حالياً لتلبية الطلب المتزايد للموارد، وهذا يعني أن البشر يستخدمون الموارد المتوافرة بشكل أسرع من قدرة كوكب الكرة الأرضية على تعويضها.

إلى هذا، تحسب البصمة البيئية معدل الطلب البشري على الأنظمة الحيوية من خلال مقارنة الموارد المتجددة التي يستهلكها البشر مع قدرة الأرض على التجديد أو القدرة الحيوية: وهي المناطق من الأرض المتوافرة فعلياً لإنتاج الموارد المتجددة وامتصاص انبعاثات غاز ثاني أوكسيد الكربون. يتم التعبير عن كل من البصمة البيئية والقدرة الحيوية بوحدة شائعة تدعى الهكتار العالمي، حيث يمثل كل هكتار عالمي هكتارا منتجا حيويا يوازي معدل الإنتاجية العالمية.

وفي هذا الصدد تبلغ البصمة البيئية للكويت 10.36 هكتارات عالمية لكل فرد، وهي الأعلى في العالم.

على صعيد ثان، وجد المؤشر أن التركيبة المؤلفة من الأسماك والطيور والثدييات والبرمائيات والزواحف انخفضت بنسبة 52 في المئة منذ عام 1970.

© حقوق الطبع والنسخ - القبس
comments powered by Disqus

مؤشرات الشرق الأوسط

مؤشر الأخير التغير %التغير
TASI 7,093.66 +93.48 1.34%
ADI 4,308.77 +47.54 1.12%
DFMGI 3,360.91 +27.18 0.82%
QE 9,913.75 +119.92 1.22%
KSE 5,569.00 +14.54 0.26%
MSM30... 5,590.160 +102.480 1.87%
ASE... 2,164.59 -6.39 -0.29%

آخر تحليلات المحللين  >>

أو
الشركة سعر آراء
الشركة 85.00 حياد
شركة اسمنت 9.70 زيادة المراكز
شركة اسمنت 25.90 زيادة المراكز
شركة اسمنت 33.50 زيادة المراكز
الشركة الوطنية 45.22 زيادة المراكز

أسواق اليوم روابط سريعة

×

لتصلك آخر مستجدات أسواق الأسهم الخليجية والعالمية على بريدك الإلكتروني